التخطي إلى المحتوى
بعد 97 عام من العطاء تودعنا “سمراء النيل”
بعد 97عام من العطاء تودعنا سمراء النيل

كتبت _ مروة العربى البرلسى

فى صمتا تام ودعتنا أمس الفنانة الكبيرة”مديحة يسرى” بعد صراع طويل مع المرض نقلت على أُثره إلى العناية المركزة أكثر من مرة وكانت هذه المرة هى الأخيرة.

كانت “سمراء النيل” قد تعرضت لأزمة صحية قوية خلال الأسابيع القليلة الماضية نقلت على أثرها إلى مستشفى الدقى وأودعت العناية المركزة لتسوء حالتها وتم نقلها إلى مستشفى المعادى العسكرى بأمر من رئيس الوزراء”شريف إسماعيل” وقامت بتنفيذ الأمر على الفور وزيرة التضامن الأجتماعى”غادة والى” بعدما طالبت مستشفى الدقى أهل الفنانة بسداد مبلغ مالى كبير.

خلال تلك الفترة منذ أن هاجمتها الآمها القوية جراء جلطة متكررة بالساق وألام العظام والتهابات المثانة والأرتفاع المتكرر فى درجة الحرارة لم يتوانا أبدا أيا من أصدقاءها المقربين فى زيارتها بشكل مستمر سواء كانت بالمستشفى أو بالبيت مع محاولة منهم فى رفع من معنويتها والأحتفال بعيد ميلادها وكذلك تكريما لها لمشوارها وعطاؤها الفنى الذى لم ينقطع ألا بسبب المرض.

كانت نقابة الممثلين فى متابعة مستمره  للحالة الصحية والمالية للفنانة الراحلة وكانوا أول من يمدوا لها يد العون والمساعدة والدعم النفسى المطلوب حيث لم ينقطع عن زيارتها زملاؤها من الفنانين ونقيب الممثلين الفنان “أشرف زكى”.

شيعت جنازة الراحلة ظهر أمس من مسجد السيدة نفسية فى موكب مهيب من أصدقاءها وزملاؤها الفنانين ومحبيها الذين حرصوا على توديعها إلى مثواها الأخير عن عمر يناهز 97 عاما.

سمراء النيل أجمل عشر نساء فى العالم
سمراء النيل أجمل عشر نساء فى العالم

يذكر أن الأسم الحقيقى للفنانة”مديحة يسرى” هو “هنومة حبيب خليل على” من مواليد 3 ديسمبر 1921 فى القاهرة ، تزوجت “مديحة” من المطرب والملحن”محمد أمين” وخلالها تم تأسيس شركة إنتاج سينمائى تم من خلالها إنتاج أفلام “أحلام الحب” “غرام بدوية””الجنس اللطيف” لتنفصل “مديحة” عن “محمد أمين” وتتزوج من الفنان والمخرج”أحمد سالم” فى 1946 ولكنهما لم يستمرا معا طويلا لتنفصل للمرة الثانية وتتزوج بالفنان والمطرب “محمد فوزى” للمرة الثالثة وظلت بجواره حتى إنشاء شركة الأسطوانات الخاصه به،.

كان اللقاء الأول لهما فى فيلم “قبلة فى لبنان”،وتتوالى الأعمال الفنية المشتركة  بينهم ليعيد أكتشافها كوميديا فى أفلام مشتركة بينها وبين”محمد فوزى” مثل”أه من الرجالة” و “فاطمة وماريكا وراشيل” و”بنات حواء” وأثمر زواجهم عن أبنها الوحيد عمرو والذى توفى فى حادث وتنفصل “مديحة” و”فوزى” ، لتتزوج للمرة الرابعه والأخيرة من الشيخ “إبراهيم سلامة الراضى” شيخ مشايخ الحامدية الشاذلية الصوفية.

شاركت “سمراء النيل” فيما يزيد عن 90 فيلما سينمائيا، كما شاركت فى العديد من الأعمال التلفزيونية مثل”الباقى من الزمن ساعة  1982″ و “الأنسان والمجهول 1985” و “الوديعة 1992” و”وداعا يا ربيع العمر 1992″و “صباح الورد 1993″ و”طائر فى العنق 1998” و “هوانم جاردن سيتى بأجزاءه الأول والثانى 1997 ، 1998” و “يحيا العدل 2002” و “قلبى يناديك 2004”.

أختيرت “سمراء النيل” كأحد أجمل عشر نساء فى العالم خلال فترة الأربعينات ، وفى عام 1998 تم أختيار “سمراء النيل” كعضو مجلس الشورى من قبل رئاسة الجمهورية وفى عام 2012 أعلنت أعتزالها رسميا بعد مشوار طويل وعطاء فنى وبرلمانى لم ينقطع.