التخطي إلى المحتوى
أستئناف محاكمة محمد بديع و739 من قيادات وعناصر جماعة الأخوان
صورة أرشيفية للمحاكمة

كتبت – مروة العربى البرلسى

تستأنف محكمة جنايات القاهرة اليوم محاكمة المرشد العام لجماعة الأخوان “محمد بديع” و739 من قيادات وعناصر الأخوان وبعضا من الذين ينتمون للجماعة وكانوا يدعمونهم بشكل قوى أثناء فض الأعتصام المسلح بميدان رابعة العدوية فى 14 أغسطس 2013.

وكانت أحداث رابعة العدوية والمعروفة بأسم “مذبحة رابعة” قد تمت بعام 2013 أثناء فض الأعتصام الذى قامت به قيادات جماعة الأخوان وبعض الموالين للجماعة ، كان الأعتصام أحتجاجا على عملية  عزل الرئيس السابق “محمد مرسى ” وقدتم القبض على “مرسى” وبعض القيادات بجماعة الأخوان وعلى رأسهم القيادى ورئيس الجماعة”محمد بديع”.

وتوجهت قوات الشرطة والجيش لفض أعتصام المعارضين فى ميدان رابعة العدوية وميدان النهضة بالجيزة وعلى خلفيت تلك الأحداث كانت قد أعلنت وزارة الصحة المصرية عن وفاة ما يقرب من 670 قتيل و حوالى 4400 مصاب سواء كان من المعتصمين أو من العناصر العسكرية.

وأمرت النيابة العامة بإحالة المتهمين  للمحاكمة الجنائية فى أغسطس 2015 وأن التهمة الرئيسية الموجهة إليهم هى تدبير مظاهرات مسلحة وقطع الطرق والقتل العمد مع سبق الإصرار لعناصر الشرطة والجيش وأيضا للمواطنين وتعطيل حركة السير بالشارع المصرى.

ذلك وقد كانت أولى جلسات المحكمة ضد الجماعة وقياداتها والموالين لهم فى 21 ديسمبر 2015 وقد قررت المحكمة  تأجيلها إلى 6 فبراير 2016 فى حين أن جلسة 10 مايو 2016 هى أولى جلسات فض الأحراز ، واليوم وبعد خمس سنوات من القبض عليهم يتم أستئناف محاكمة جماعة الأخوان.