التخطي إلى المحتوى
الأفراج عن 7 مصريين فى الغوطة الشرقية
عودة الأسر المصرية

كتبت – مروة العربى البرلسى

واصلت السفارة المصرية جهودها المبذولة والتنسيق مع السلطات السورية خلال الفترة الماضية من أجل الأفراج عن 7 مصريين محتجزين بالغوطة الشرقية بسوريا.

وصرح “محمدثروت سليم” القائم بأعمال السفارة المصرية فى دمشق بأنه تم اليوم السبت  26 مايو أخراج عائلة مصرية كاملة من مخيمات إيواء “نجها” وهم “طارق محمد أمين ” ووالدته”حسنية عبدالقادر” وشقيقته” شيماء” إلى جانب زوجتة السورية”مروة مروان بكير” وأطفاله ، كما قاموا بأخراج المواطن”أحمد محمود موسى” من إيواء عدرا الصناعية.

وأكد “ثروت” على أن السفارة المصرية مازالت تبذل مجهودا من أجل إجلاء رعاياها من سوريا وأن السفارة قد قامت بإخراج عائلة أخرى فى الأسابيع الماضية من المنطقة العسكرية فى الغوطة.

يذكر بأن السفارة المصرية بدمشق تبذل مساعيها من أجل الأنتهاء سريعا من الأجراءات اللازمة لعودة الرعايا المصريين إلى أرض الوطن بسلام، كما قدم المواطنين المصريين شكرهم لوزارة الخارجية المصرية والسفارة المصرية بسوريا من أجل العمل على أنقاذهم من المنطقة الملتهبة بسوريا والتى تحتوى على عدد كبير من يصل الى الالاف من السوريين وجنسيات مختلفة جميعهم من العرب والعمل على عودتهم سريعا لأرض الوطن .