التخطي إلى المحتوى
بعد ثلاث سنوات محافظة المنيا تودع أبناءها العشرون
مذبحه ليبيا

كتب – مروة العربي

أستقبلت المنيا رفات أبناءها اللذين تم قتلهم بطريقة خالية تماما من الأنسانية على يد أحدى الجماعات الأرهابية قبل ثلاث سنوات وتودعم لمثواهم الأخير.

وشيدت إحدى مدن محافظة المنيا كنيسه من أجل أبناءها تخليدا لذكراهم تلك المذبحة والتى تمت فى حق الـ 20 مصريا بدولة ليبيا عندما قررت الجماعة الأرهابية المسماه بتنظيم (الدوله الأسلامية) بأصدار حكم الأعدام فى حقهم جميعا.

لتخرج مصر عن صمتها وتقرر أن تنتقم من أجل أبناءها الأقباط لتشن ضربة جوية بداخل الأراضى الليبية بالمناطق التابعة للتنظيم الأرهابى والذى قام بتلك المذبحه، ذلك الأمر الذى جعل الشعب المصرى يشعر بالأرتياح نسبيا من أجل القصاص لأبناءهم واليوم يكتمل ذلك الأرتياح بوصول رفات الـ 20 مصريا من أبناء مصر الأقباط بعد ثلاث سنوات من وفاتهم.