التخطي إلى المحتوى
“ميركل” ترسل تحياتها “للسيسى” من خلال “فولكر”
الرئيس السيسى يستقبل زعيم الأغلبية بالبرلمان الألمانى

كتبت – مروة العربى البرلسى

أرسلت المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” تحياتها الى الرئيس”عبدالفتاح السيسى” من خلال زعيم الأغلبية بالبرلمان الألمانى”فولكر كاودر” فى إطار زيارته السريعة لمصر معربا عن ترابط العلاقات بين البلدين.

أستقبل “السيسى” اليوم “فولكر” بحضور “سامح شكرى”وزير الخارجية و سفير ألمانيا بالقاهرة موضحا من خلال تلك الزيارة والتى ستستمر لمدة ثلاث أيام عن تثمين العلاقات المتميزة بين البلدين وما تشهده العلاقات الدبلوماسية بين مصر وألمانيا من تنام ملحوظ بالسنوات الماضية، كما أكد مرة أخرى”فولكر” على أن ألمانيا تدعم مصر أقتصاديا وسياحيا وتدعمها من أجل مواجهة الأرهاب الذى يمثل خطرا قوميا على كل دول العالم.

وأكد “فولكر” عن مدى حرص بلاده فى أستمرار وأستقرار الوضع بين مصر وألمانيا ومواصلة العلاقات الثنائية بين البلدين من خلال البرنامج الأقتصادى  والأستثمارات بين البلدين، وأنه يشهد لمصر تلك الطفرة التى حدثت من خلال تأمين كافة منشأتها وموانيها ومدى الاستقرار الأمنى الملحوظ بالبلاد والتطور الأقتصادى الذى يعد مثال نجاح لكل دول المنطقة وخاصة القارة الأفريقية .

وعلى الجانب الأخر فقد أرسل “السيسي” تحياته للمستشارة الألمانية”أنجيلا ميركل” من خلال زعيم الأغلبية “فولكر كاودر”  والذى أستقبله “السيسى مرحبا به ومؤكدا له على مدى قوة العلاقات الثنائية بين البلدين وأنه يتطلع الى مواصلة تلك العلاقات على كافة الأصعدة  وخاصة الأقتصادية.

وأكد”بسام راضى” المتحدث الرسمى بأسم رئاسة الجمهورية بأن اللقاء قد تناول أخر المستجدات على الساحة وتعزيز الجهود الدولية من أجل تسوية المنازعات السياسية بالمنطقة مع التأكيد على تفادى أى تصعيد عسكرى بالمنطقة لان ذلك سيكون له مردود سئ وأثار سلبية كبيرة على المنطقة.

وأضاف “بسام” بأن اللقاء أكد على نشر ثقافة السلام فى المنطقة والتسامح وتقبل الأخر وأنها تعد من أهم المعايير الأساسية والتى على أساسها سيتم حل مشكلات المنطقة من جذورها ، وأنه يجب التصدى للتحديات الناتجة عن الأزمات المتتالية بالمنطقة وخاصة التنمية الأقتصادية ورفع مستوى المعيشة للشعب .