التخطي إلى المحتوى
القوات العراقية على أعتاب الوصول للمجمع الرئيسي
القوات العراقية

صرح عبد الأمير المحمداوي أحد القادة العسكريين بالعراق، أن القوات العرقية التي تدعمها الولايات الامريكية اقتربت كثيرا من الوصول إلى المجمع الرئيسي للحكومة والذي يوجد بالموصل، وهدفها طرد تنظيم داعش من المدينة، مشيرا إلى أنه من المفترض السيطرة على المجمع الذي يضم مجلس محافظة نينوى ومباني محافظة نينوي صباح الغد.

وأضاف المحمداوي ان وحدات الرد السريع التي تتبع وزارة الداخلية على بعد خطوات من المجمع، وصباح اليوم قامت القوات العراقية باقتحام حي الدواسة والذي يضم الكثير من الاهداف العامة وهي:”(مبنى محافظة نينوى، مبنى مجلس المحافظة، قيادة الشرطة، جامع النوري أو جامع الحدباء، الذي خطب فيه زعيم داعش وأعلن خلافته المزعومة”.

كما صرح الفريق رائد شاكر جودت قائد الشرطة الاتحادية انه تم اقتحام الدواسة من قبل قطعات الشرطة، كما انه تم اقتحام حي النبي شيت وتوغلت 300 متر وسط الحي وأضحت على مسافة 150 متراً عن المباني الحكومية.

الجدير بالذكر أن القوات العراقية قد نجحت يوم السبت الماضي في التصدي لهجوم من قبل جماعة داعش، حيث استخدم داعش في هجومه العجلات المفخخة، بينما استطاعت القوات العراقية التصدي لخطوطها الامامية على مشارف الدواسة بالساحل الايمن بمدينة الموصل.

وخلال بيان رسمي للشرطة الاتحادية أكد الفريق جودت أن الشرطة استطاعت القوة المهاجمة بالكامل وقتلت 10 انتحاريين، إضافة إلى تفجير 5 عجلات مفخخة وجرافة للمتطرفين، لافتا ان داعش يلجأ لاساليب المباغتة في تنفيذ هجماته وان الشرطة لديها المضادات اللازمة لردع وتدمير عوائقه.

وعلى جانب آخر فقد الجنرال، ريك أوريبي نائب قائد قوات التحالف البرية يوم السبت الماضي، أن القوات العراقية تتقدم بحسب الخطة الموضوعة وهي في طريقها لاستعادة مدينة الموصل من أيدي داعش، نظرا لان القتال أصبح شديد للغاية.