التخطي إلى المحتوى
المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية: حبس 6 رجال حرضوا على اقتحام سفارة السعودية
اقتحام السفارة السعودية

خلال مؤتمر صحفي صرح غلام حسين إيجئي المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية، أنه تم الحكم بسجن 6 من رجال دين قاموا بتحريض ميليشيات الحرس الثوري والباسيج على اقتحام سفارة السعودية بطهران في أوائل العام المنقضي، وبذلك ينفي الانباء التي تداولت وافادت بالعفو عن جميع المتهمين في تلك الواقعة.

وأكد ايجئي أن هذا القرار جاء بناءا على الحكم الذي أصدرته محكمة رجال الدين بمدينة قم جنوب العاصمة طهران، وبناءا على ما نقلته وكالة “ميزان” التابعة للسلطة القضائية الإيرانية، فقد نفى ايجئي الحكم ببراءة غلب المعتقلين المتورطين بالهجوم على السفارة السعودية، موضحا أنه تم تبرئة 3 متهمين من بين 20 متهم أخر، وتم احالة 17 متهم الى السجن.

وأشار أن هناك محامي قد تقدم بالطعن على القرار القطعي الصادر من المحكمة بشأن موكليه الاسبوع الماضي، حيث ستعيد محكمة الاستئناف النظر في قرارها خلال الايام القادمة.

وكان قد كشفت مصادر إصلاحية في شهر فبراير المنقضي أن مليشيات الحرس الثوري الايراني حاولت الهجوم على حافلة كان بها اثنين من المتهمين باقتحام السفارة السعودية، بهدف تهريبهم، واشار المهاجمون المنتمون إلى مجموعة “هیئت مذهبی طلیعه کرج” وتعني “الهيئة الدينية الطليعية” بجنوب طهران والتي تعد من الجماعات شديدة الولاء للمرشد الايراني علي خامنئي بمحاولة ايقاف الحافلة وتهريب المتهمين المتواجدين به في 13 من فبراير 2017.

وهذا الامر دفع القوة الامنية التي كانت تقود الحافلة الى العودة إلى السجن من اوتوستراد “تشمران” لمفادة اقتحام السيارة، حيث كان يظن المهاجمين ن رجل الدين المتشدد حسن كرد ميهن، العقل المدبر لاقتحام السفارة السعودية من ضمن المتهمين المنقولين إلى المحكمة.

حيث راقب راكبو الدراجات تلك الحافلة حتى مدخل سجن “إيفين” وبعد ذلك أطلقوا شعارات تطالب بإطلاق سراح المتهمين وفقا لمبدأ “التبعية من الولي الفقيه”.

X
مشاركة أرباح أدسنس لمن لديهم الخبرة .. النسبة ٩٠٪ لمدة شهر .. للتواصل https://goo.gl/3u1glO