التخطي إلى المحتوى
بداية ولاية بنسلفانيا: سباق الكونغرس يحظى بمتابعة كبيرة
اجتماع الكونجرس

كتب – إبراهيم محمد

الانتخابات التمهيدية في بنسلفانيا، اليوم الثلاثاء، هي الافتتاحية في الدراما التي يراقبها الديموقراطيون بفارغ الصبر، من سيفوز في ظل خرائط جديدة للكونغرس تفكك جمهورياً؟، سؤالاً يطرحة العديد من السياسيين والأشخاص.

وفي يناير كانون الثاني، أعادت المحكمة العليا في الولاية، رسم حدود المقاطعات الـ 18 في الولاية لإنشاء ساحة لعب أكثر استواءً من الناحية السياسية. حيث تشهد حالة الانتخابات فى الولاية ترقبًا كبيرًا من قبل المواطنين.

ويتوقع المحللون، أنه نتيجة لذلك سيحصل الديمقراطيون على ثلاثة أو ستة مقاعد على الأقل، وهو مبلغ جيد مقابل هدفهم المتمثل في السيطرة على مجلس النواب في نوفمبر.

حيث توجد معظم الشيكولاتة الديموقراطية المحتملة موجودة في ضواحي فيلادلفيا، وثلاثة جميعهم مخيفة في الانتخابات العامة. وهذا لا يعني أنه لن تكون هناك دراما يوم الثلاثاء، في الدائرة الخامسة، التي تركز على مقاطعة ديلاوير، يسعى 10 ديمقراطيين، معظمهم غير معروفين للناخبين، إلى الترشيح. يطلق عليه اسم “مهرجانات السيارات الأولية” ومن المؤكد أنه سيخلط بين الناخبين.