التخطي إلى المحتوى
عشرات المهاجرين الإثيوبيين يغرقون قبالة سواحل اليمن
مهاجرين غير شرعيين

كتب – ابراهيم محمد

قال مسؤولو الأمم المتحدة، إن 46 مهاجرا على الأقل كانوا يحاولون العبور من الصومال إلى اليمن غرقوا عندما انقلب قاربهم.

آخر 16 شخصا في عداد المفقودين بعد أن انقلبت السفينة في البحار الوعرة قبالة سواحل اليمن ، وتقول المنظمة الدولية للهجرة (IOM).

ويقول الناجون، إن قارب المهرب كان يحمل على الأقل 100 شخص غادروا ميناء بوصاصو للعثور على عمل في اليمن ودول خليجية أخرى.

وتقول المنظمة الدولية للهجرة، إن القارب انقلب في خليج عدن صباح الأربعاء، وكان من بين الضحايا 37 رجلاً وتسعة نساء.

يقول عدد من الناجين، إن عدداً من الركاب على متن السفينة المزدحمة كانوا دون سترات نجاة.

وقال محمد عبدكر المسؤول بالمنظمة الدولية للهجرة “أكثر من 7000 مهاجر فقير يأخذون هذه الرحلة المحفوفة بالمخاطر كل شهر ، وقد أخذها حوالي 100،000 شخص في العام الماضي”.

وأضاف :”انهم يعاملون بشكل مروع ويتعرضون لظروف مروعة. ويجب ان ينتهي هذا”.

كان المهاجرون واللاجئون يتوجهون إلى اليمن من القرن الإفريقي لعقود بسبب قربها وتصورها على أنها بوابة إلى دول الخليج الأخرى وأوروبا.