التخطي إلى المحتوى
هكذا ردت ميلانيا ترامب على منتقديها بسبب ملابسها خلال زيارة المهاجرين
ميلانيا ترامب

كتب – ابراهيم محمد

تعرضت السيدة الأولى ميلانيا ترامب لانتقادات بسبب اختيارها سترة يرتديها في رحلة إلى مركز احتجاز الأطفال المهاجرين في ولاية تكساس.

وقد شوهدت السيدة ترامب في المعطف، الذي كتب الكتابة على الجدران على ظهره مع عبارة “أنا حقا لا أهتم؟”، كما صعدت الطائرة.

وقالت المتحدثة باسمها “لم تكن هناك رسالة مخفية” في اختيار طراز الأزياء السابق.

أثارت سترة الـ39 دولار (29 جنيهاً استرلينياً) من زارا ضجة على وسائل التواصل الاجتماعي.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت لاحق قال أن تغريد معطف زوجته “يشير إلى وسائل الإعلام أخبار وهمية”.

وبعد ساعات من نشر صورة ملابس مغادرتها، كانت ترتدي الجاكيت مرة أخرى من الطائرة في قاعدة للقوات الجوية خارج واشنطن.

لقد تجاهلت أسئلة الصحفيين عندما دخلت الموكب الرئاسي، وجهت ستيفاني جريشام، المتحدثة باسم السيدة ترامب، انتقادات لوسائل الإعلام الأمريكية على تويتر للتركيز على اختيار الأزياء:”لم تر السيدة ترامب وهي ترتدي المعطف عندما وصلت لأول مرة إلى تكساس، لكنها عادت مرة أخرى عندما عادت إلى واشنطن”.