التخطي إلى المحتوى
مفاجأه فلسطين تصل الي الحكم في امريكا

 

عمارنجار هو مواطن أميركي مسلم من أصول فلسطينية، عمره 29 سنه فقط  هاجر والده إلى الولايات المتحدة، لكن أمه مكسيكية أميركية مسيحية وتتبع المذهب الكاثوليكي. ولمع نجمه في مجال السياسه  واصبح من اقرب المرشحين لانتخابات الكونجرس الامريكي منافسا له في هذه الانتخابات المرشح الجمهوري دانكن هنتر ولكن من حسن حظ مرشحنا العربي الاصل ان يتهم منافسه الوحيد دانكن هنتر في قضايا فساد.ليتسع له بذلك المجال ان يكون اصغر المرشحين سنا قي البرلمان في الولايات المتحده الامريكيه

 

وكان نجار، الذي يعمل موظفاً لدى إدارة الرئيس السابق، باراك أوباما، قد حصل في الانتخابات التمهيدية، التي جرت في كانون الثاني/يناير الماضي على 17% فقط من الأصوات، حيث كان منافسه هنتر متقدماً عليه بواقع 30 نقطة، وهو التقدم الطبيعي بسبب أن المنطقة الجنوبية لكاليفورنيا التي تجري فيها المنافسة بين الرجلين ممثلة من نائب جمهوري منذ أكثر من 10 سنوات، فضلاً عن أن هنتر كان محارباً قديماً في الجيش الأميركي وشارك في حرب العراق سابقاً.

واكدت مصادر موثوق بها ان، عمار النجار أصبح فجأة أمام فرصة عرض نفسه وشرح حملته الانتخابية أكثر من الوقت السابق الذي كان ينافسه فيه دنكن هنتر  وذلك بعد أن انزلق منافسه إلى أزمة الاتهامات بالفساد، وهي الأزمة التي فتحت أمام النجار أبواب وسائل الإعلام المختلفة ورفعت بشكل كبير من احتمالات فوزه بالانتخابات.

وقال نجار نحن متحمسون. أنا لا أبني نجاحي على بؤس الآخرين، أنا أشعر به (يقصد هنتر) وبعائلته، لكني أيضاً أشعر أكثر بالناس في منطقتنا التي تستحق تمثيلاً برلمانياً أفضل بعد سنوات عديدة من غياب التمثيل الحقيقي لها”.

 

ويبدو نجار، الأميركي ذو الأصول العربية، فخوراً بأنه سيكسر قريباً احتكار عائلة هنتر لتمثيل منطقة جنوب كاليفورنيا في الكونغرس الأميركي، مشيراً إلى أنه يريد الوصول إلى الناس الذين صوتوا لصالح أوباما في الانتخابات التي جرت عام 2008، قائلاً: “إنهم ليسوا جاهلين، بل يتم تجاهلهم من قبل حزبي وحزبهم والبلد بأكمله”.

واكد النجار انلديه من القدره علي التفكير المتطور ان يدفع البلد في برنامج الرعايه الصحيه الي الامام.وان يصل بها الي الكل دون رفع التكاليف

 ويذكر ان نجار اول عمل قام به هو حارس لتأمين بعض الاموال  حيث نشأ ابناً  يعيش في اسره فقيره فقير. وانفصل عن والديه في سن 15 عام واعتمد علي نفسه لذا هو يقدر قيمه العمل ويشعر بالمحتاجين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.