التخطي إلى المحتوى
عاجل #حريق هائل في المتحف الوطني منذ قليل

ننشر لكم عبر موقعكم عرب هوم اخبار حصريه عن الحريق الهائل الذئ شب في احد اهم التاحف العالميه في البرازيل بمدينه ريودي جانيرو.وتداول المتابعون علي السوشيال ميديا فيديوهات للحريق.وانتشر الخبر بسرعه هائله علي وسائل التواصل الاجتماعي.

 منذ قليل  اعلن عن حريق هائل بأحد أكبر المتاحف العالمية، و يُعتقد أن الحريق  التهم  المتحف بالكامل،احترق المتحف الذي عمره اكثر من مائتي عاموالموجود في البرازيلوهو مركز ثقافي به اكثر من 20 مليون قطعه اثار.

هذا وقد صرح الدكتور عبد الرازق النجار أمين عام اللجنة الوطنية المصرية للمجلس الدولي للمتاحف  إن مصر والعالم ان  مصر كانت لها اثار مهمه في المتحف الوطني البرازيلي.وان مساحه المتحف كبيره جداويحتوي علي اكثر من 20 مليون قطعه اثريهوقد أعرب الدكتور النجار  عن تضامن اللجنة الكامل مع البرازيل في تلك الخسارة التاريخية الفادحة

كما صرح النجار لوكالة أنباء الشرق الأوسط منذ قليل: عن أمله في أن يكون المتحف الوطني البرازيلي لدية قاعدة بيانات مسجل عليها بيانات وتفاصيل القطع الأثرية للحفاظ على المعلومات التاريخية لتلك القطع المهمة باعتبارها تراث عالمي لا يقدر بثمن.

ونعود لحريق متحف البرازيل الوطني، فمن الجدير بالذكر أن هذا المتحف يقع فى ريو دى جانيرو، والمتحف كان في السابق قصر ملكي، وقد تم تحويله إلى متحف منذ ما يقرب من 200 عام ويضم ملايين القطع الأثرية والتي تبلغ 20 مليون قطعة أثرية.

وكان المتحف يستعد للاحتفال بذكرى مرور قرنين على تدشينه، وكان مبنى المتحف هو مقر الحكم للعائلة المالكة البرتغالية التي حكمت البرازيل، ويصنف مبنى المتحف على أنه أقدم مؤسسة تاريخية فيالبرازيل، كما أنه كان مؤسسة أبحاث هامة للغاية، وتم دمج المتحف مع الجامعة الفيدرالية، وعن تاريخ تدشين المتحف فيعود إلى 6 يونيو 1818 ، وكان صاحب فكرة تأسيسه والمشرف عليها “جواو السادس من البرتغال”، ويضم المتحف العديد من المجموعات المميزة من بينها قطع أثرية مصرية عديدة، وكذلك يضم المتحف أقدم حفرية بشرية عثر عليها في البرازيل.

 

التعليقات