اخبار الفن

استمرار أزمة فستان رانيا يوسف الجريء

تطورات جديدة تشهدها ازمة فستان رانيا يوس الجرىء رغم اصرارها على انهاء ذلك الامر بعد ان اعتذرت لجمهورها بيان رسمي وكذلك ظهور تليفزيوني مع الإعلامي عمرو أديب.

وقد ادعت رانيا يوسف اثناء لقائها فى برنامج الحكاية مع الاعلامى عمرو اديب ان بطانة الفستان قد ارتفعت أثناء تحركها على السجادة الحمراء فكشفت عن ملابسها الداخلية بشكل صادم.

وقد نشرت عدد من الدونات المهتمة بالازياء بعض الصور تبين كذب وادعاء رانيا يوسف موضحة ان الفستان من من ماركة Elisabetta Franchi وسعره 1440 جنيه استرليني، وأنه قد تم عرضه في بعض المتاجر الإلكترونية بتخفيض قدره 50% من ثمنه الأصلي، لكن المفاجآة كانت في تصميم الفستان والذي ظهر بوضوح أنه كاشفاً ولا تغطيه بطانة كما قالت رانيا يوسف.

ورغم سحب البلاغات المقدمة ضد رانيا يوسف، إلا أنه قد بدأت اليوم نيابة استئناف القاهرة تحقيقها مع الفنانة رانيا يوسف، في البلاغ المقدم ضدها  لاتهامها بارتكاب فعل فاضح، والتحريض على الفسق والفجور، وإغراء القُصّر ونشر الرذيلة، التي تخالف الأعراف والتقاليد السائدة في المجتمع المصري.

ورغم أن مقدمي البلاغات تنازلوا عن بلاغاتهم، لكن وفقًا للقانون فإن النيابة تحقق في مثل هذه البلاغات طالما أنها ليست شخصية..

وقد أعلن المكتب الإعلامي لرانيا يوسف في بيان عاجل عن إخلاء سبيلها بضمان محل إقامتها بعدما استمر التحقيق لمدة 4 ساعات متواصلة.. وهو ما يعتبر خطوة نحو حفظ التحقيق دون توجيه أية اتهامات لها خاصة بعد أن اعتذرت للشعب المصري

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق