التخطي إلى المحتوى

أكد الكابتن أسامة نبيه المدرب المعاون مع الأرجنتيني هوكتر كوبر أن منتخب بوركينا فاسو والذي سيوجه منتخبنا المصري في المباراة القادمة هو يعد من كبار المنتخبات الأفريقية الآن، وليس بالفريق السهل علي الإطلاق.

وأكمل نبيه أن المنتخب البوركيني منتخب قوي جدا وهو الآن ضمن الفرق الأربعة المرشحة للفوز بلقب البطولة، وقد شاهدنه في المباراة التي خاضها أمام منتخب تونس الشقيق وهو يقدم أداء قوي وجيد ونجح في الفوز عليه والإطاحة به من دور الثمانية.

وأشار نبيه أنه كان ضمن لعبي منتخب مصر 1998 والذين شاركوا أمام منتخب بوركينا فاسو، وقد خوضت هذه المباراة منذ بدايتها،  وقد نجحنا في الفوز عليهم، ولكن ليس من المعقول أن نربط ونقارن بين المباراتان، نظرا لأن الفريق حينها كان يحاول الدخول إلي الخريطة الأفريقية، أما الآن فهو فريق مختلف تماما وأصبح فريق كبير.

وأختتم نبيه حديثه قائلا: البطولة صعبة للغاية ونحن نخوض مشوار عنيف في البطولة، وكان هدفنا منذ بداية البطولة هو الوصول لأبعد نقطة، ونحن الآن في النقطة القبل الأخيرة، ونسعى لتخطيها للوصول إلي هدفنا الرئيسي وهو الوصول إلي المباراة النهائية والتتويج باللقب.