التخطي إلى المحتوى

اعلن مجلس النواب ,فى جلسته العامة اليوم ,موافقته المبدأية على

تعديل قانون إنشاء نقابة الفنانين التشكيليين,والمقدم من لجنة الثقافة والاعلام.

وقد جاولت نقابة الفنانين التشكيليين ان تعقد الجمعية العمومية

لانتخابات مجلس نقابة الفنانين التشكيليين لمدة ثلاث مرات ولكنها

فشلت وفقا لقانون النقابة , والسبب فى ذلك هو عدم حضور اعضاء

الجمعية العمومية بالرغم من تكرار دعوتهم لعقد الجمعية , إذ يبلغ عدد

أعضاء الجمعية العمومية 18 ألف تقريبًا، الأمر الذي ترتب عليه عدم

تمكن الجمعية من إجراء انتخابات النقيب ومجلس النقابة، في ظل

الأنصبة الواردة بالفقرة الأولى من المادة 20 من القانون رقم 83 لسنة

1976، والتي تشترط لصحة الانعقاد كحد أدنى حضور ربع عدد الأعضاء

الذين لهم حق الحضور إذا لم تكتمل الجمعية العمومية ,والذي ترتب

عليه استنفاد الموارد المالية للنقابة التي تعاني أصلا من الضعف المالي، فضلا عن عدم وجود مجلس إدارة للنقابة لاستقالة جميع

أعضاءه عدا النقيب، فلم يعد قائما على إدارة النقابة سوى النقيب وهيئة مجلس مشكلة لهذا الغرض، وانطلاقا مما سبق أعد مشروع القانون.

وتضمن مشروع القانون الجواز بانعقاد الجمعية العمومية، إذا حضرها نصف عدد الأعضاء الذين لهم حق الحضور على الأقل فإذا لم يتوافر هذا العدد يؤجل الاجتماع لمدة أسبوعين، ويكون الانعقاد صحيحًا إذا حضره ربع عدد الأعضاء على الأقل، فإذا لم يتوافر هذا العدد يؤجل الاجتماع لمدة ساعتين، ويكون الاجتماع صحيحًا إذا حضره نسبة لا تقل عن 10% من عدد الأعضاء الذين لهم حق الحضور.

وترى اللجنه ان موافقتها على هذا التعديل جاء استجابة لطلب اعضاء النقابة المتكرر , لاهمية ايجاد حل قانونى , يساعد فى سهولة استكمال النصاب القانونى لانعقاد الجمعية العمومية للنقابة واجراء انتخابات النقيب ومجلس النقابة مما يساعد على الحفاظ على موارد النقابة المالية، والتي استنفذ الكثير من مواردها جراء توجيه دعوات متعدد للجمعية العمومية وتفشل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *