التخطي إلى المحتوى


اكتشف فريق من الباحثون فى جامعة أريزونا أن “الميتفورمين”، وهو عقار يستخدم عادةً لعلاج داء السكرى من النوع 2، قد يستخدم أيضًا لعلاج قصور القلب.


 


 


ووفقاً للموقع الطبى الأمريكى “MedicalXpress” أوضح الباحثون أن قصور القلب هى حالة من المتوقع أن تؤثر على أكثر من 8% من الأشخاص فى جميع الأعمار، خاصة كبار السن فوق الـ65 سنة.


 


وأظهرت الدراسة، التى نشرت فى عدد ديسمبر فى دورية علم وظائف الأعضاء العامة، أن عقار الميتفورمين يرخى بروتين عضلة القلب الرئيسى يسمى “تيتين”، ما يسمح للقلب بالملء بشكل صحيح بالدم قبل ضخه حول الجسم.


 


ويعتبر نصف مرضى قصور القلب تقريباً ينكمش لديهم القلب بشكل صحيح، لكن لأن جدار البطين الأيسر أصعب من الطبيعى، فإنه يفشل تمامًا فى الاسترخاء بين الضربات، ما يقلل من قدرته على الملء بالدم، وهذا يقلل من إمدادات الدم لبقية الجسم، ما يؤدى إلى ضيق فى التنفس مع بذل الجهد وصعوبة فى ممارسة الرياضة.


 


وتشمل عوامل الخطر الأخرى ارتفاع ضغط الدم والشيخوخة والسمنة.


 


وأضاف الباحثون أن الدواء تمت الموافقة عليه بالفعل لدى البشر، فإن استخدامه لتوجيه صلابة بروتين “التيتين” يمثل فرصة فريدة لمرضى قصور القلب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *