التخطي إلى المحتوى
الفريق الأحمر يأعلن موعد جاهزية حسين الشحات وسعد سمير ومحمد محمود للماتشات

أعلن سامي قمصان مدرب فريق الكرة بالنادي الفريق الأحمر، موعد جاهزية الثلاثي حسين الشحات ومحمد محمود وسعد سمير، لخوض الماتشات مع القلعة الحمراء.
وتمكن فريق الكرة بالفريق الأحمر عشية اليوم الإثنين، من المكسب على حساب منافسه حرس الأطراف الحدودية بنتيجة 2-0، ليواصل صدارته لجدول مواعيد الدوري المصري بمخزون 68 نقطة.
وقال سامي قمصان في تصريحات إذاعية عبر آثير الشبان والرياضة: “محمد محمود في مواجهته أسبوع أو 10 أيام ليرجع إلى الفريق”.
واستطرد: “حسين الشحات نفس الشأن، شارك معنا في التمرينات وإلا أنه يتطلب إلى بعض الوقت وتقريبًا شهر للرجوع، وسعد سمير نفس الشأن، وخلال شهر سيرجع الثلاثي من جديد”.
وواصل: “الاختلافات كفأنها كانت مؤثرة جدًا في ماتش اليوم، وكنا نميوم عرفة أن حرس الأطراف الحدودية سيلعب بخمسة لاعبين في الحماية، وفأنهذا دفعنا بالثنائي مروان محسن وأليو بادجي، وقدمنا نصف ثاني مميز، وكان قد لدينا فرص عديدة وكان قد من منحى واحد”.
وتابع: “نحو مجابهة الفرق المتوعديدة بافأنهبوط تكون الماتشات أعسير، وتكون هناك رغبة في الاستحواذ على نقطة من النادي الفريق الأحمر، ونحن نلعب لآخر وقت في الماتش، هذه نبأات وقدرات اللاعبين الكبار”.
طالع | فايلر يوضح احتمالية مشترِكة كفرا مع الفريق الأحمر أمام الإسماعيلي بعد انتهاء وقفه
وأضاف: “كرة مروان محسن في نصف الماتش الأول إذا جاءت هدف لشكلت فارق معنا بشكل هائل، وكنا نرغب في فك هذا التكتل بأشياء مهارية وهو ما وقع، والفرق الحمايةية تفتقر إلى إجاأصبح سريع”.
وذكر مدرب الفريق الأحمر: “لدينا فارق عديدة من النقاط وهذا يعطي لنا أريحية، وفايلر المدرب الرياضي يرغب في أن يشاهد أفكار جديدة وسبيلة وإجاأصبح لعب جديدة، وارد جدًا في ماتشات إفريقيا أن تفتقر إلى اللعب بثنائي إنقضاضي”.
وبسؤافأنه عن إعطاء الفرصة للاعبين الصغار؟، أجاب: “أكيد هذا سيوقع ونعمل على مبالغة عن اتجاه، ونرغب في إتمام الماتشات مبكرًا، وظروف الماتش في بَعض الأحيان لا تعاون، واليوم المكسب جاء متاخرًا في الدقيقة 85”.
واختوقع: “كان من العسير إشراك لاعب ناشئ لا يقدر على تحمل هذه الضغوطات والتكتلات الحمايةية، بعد الماتشات المقبلة والاستحواذ على الـ8 نقاط وحسم الدوري، سوف يكون هناك فرصة للاعبين الصغار”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *