اخبار الرياضة

المصري البورسعيدي: فعلنا كل شئ مع سعيدو سيمبوري والحل الأخير اللجوء للفيفا

شدد محمد الخولي نائب رئيس النادي المصري على تطور أزمة اللاعب البوركيني سعيد سيمبوري مع الفريق بعد السفر إلى بلاده وإنقطاعه عن المرانات.
وقال الخولي خلال مداخلة ببرنامج “وان تو” عبر أثير “أون سبورت إف إم”: “هذا اللاعب فعلنا معه كل شئ سواء بالود أو باللوائح وأفراد عديدون تدخلوا في الشأن إلا أن للأسف انا أشاهد أن الأمور ستطور إلى الاتحاد الدولي”
وأضاف: “كان يقول أن لديه إشكالية فنية مع طارق العشري وسعىنا إقناعه بأن هذا هو المدرب الرياضي ويلزم الإنصات لإرشاداته، وإلا أن بعد أن ترك الأخير قيادة الفريق طلبنا من اللاعب البوركيني التواجد وآخر فرصة فأنه اليوم وإلا سنشكوه للاتحاد الدولي، هو الآن في بوركينا فاسو ومنقطع عن المرانات”.
وواصل: “المصري تعرض لظروف عسيرة المسفرية الزمن الفائتة بداع أزمة فيروس كورونا، الحمد للع إجتيازنا هذه المسفرية ونرغب في أن ننساها ونبدأ خطوة جديدة مع علي ماهر المدرب الرياضي الجديد”
وأتم: “علي ماهر يعمل بشكل جيد ونحن كمجلس إدارة وفرنا فأنه كل سبل الثأصبح التي يتطلبها، هو رجل ممنهج ويعرف ماذا سوف يفعل بالتأكيد، نعم أن هذا ليس ترتيب المصري الطبيدرك وإلا أن جميعا نثق في اللاعبين والجهاز الفني على إجتياز المسفرية العسيرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى