اخبار الرياضة

تقارير: وليد أزارو يرضي على الرجوع إلى الاتفاق بعد مرسوم منعه ويتبقى شرط المارد الأحمر

أعلنت تقارير سعودية عن قبول وليد أزارو على الرجوع إلى نادي الاتفاق مجددا بعد أن رحل عن صفوفه رافضا تمديد عقد إعارته من المارد الأحمر.
ولعب أزارو بفانلة الاتفاق خلال يناير من العام الوضعي على سبيل الإعارة لفترة 6 أشهر آتٍا من المارد الأحمر، إلا أن وقعت جائحة كورونا وتوقفت المأسبقات الإقليمية، وطالبته إدارة النادي السعودي بتمديد مسفرية تعاقده حتى انتهاء الموسم فما كان من اللاعب إلا أن رفض وقرر الرحيل.
ومن منحىه، كان الاتحاد السعودي لكرة القدم قد نشر مرسوماته بعدم رجوع اي لاعب احترافي من خارج المملكة للعب في الدوري الفاخر مجددا إن كان قد رفض التجديد لناديه أثناء مسفرية تعليق النشاط بداع كورونا.
وميوم عرفةت جريدة “الرياضية” السعودية أن أزارو رضي على مختلَف المحددات وقواعد التي تتيح فأنه الرجوع إلى ناديه، بعد المرسوم الصادر في حقه أسبقًا من لجنة الاحتراف.
وشددت الجريدة أن الرأس حربة المفي غرب اتفق مع إدارة نادي الاتفاق على توقيع عقد جديد، ينتقل بموجبه إلى الاتفاق بشكل خكامِلي، بعد أن كان اللاعب معارًا منذ الانتقالات الشتوية الزمن الفائتة.
وذكرت أن أزارو خضع للمحددات وقواعد التي وضعتها إدارة الاتفاق، بعدم المطالبة بالمدفوعات شهرية التي خُصم منها 50 في المئة، إضافةً إلى القبول على مقدار الانتقال الكامِل إلى الفريق.
ولفتت الجريدة إلى أنه يتبقى قبول النادي المارد الأحمر صاحب عقد اللاعب والذي طالب بمِقدار عالٍ لشراء عقد الرأس حربة المفي غرب الذي أصبح خارج حساأصبح المارد الأحمر، حيث إن عقد إعارة أزارو للاتفاق الموسم المنصرم يتكفل فقرة حق الشراء ماجتمع مليون و100 ألف دولار، وطالبت إدارة القلعة الحمراء نظيرتها في الاتفاق بتسديد 100 ألف دولار، مستحقات متأخرة من إعارة الستة أشهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى