التخطي إلى المحتوى
جوزيه: مكسب المارد الأحمر خطوة مهمة أصبحجاه لقب الدوري.. ويشيد بلاعب حرس الأطراف الحدودية

شدد البرتغالي مانويل جوزيه، المدرب الرياضي الأسبق للأهلي، أن الأحمر أخذ خطوة مهمة في مشوار حصد لقب الدوري المصري فأنهذا الموسم، بعد مكسبه على حرس الأطراف الحدودية.
وربح المارد الأحمر على حرس الأطراف الحدودية بهدفي دون رد، أوقعهما وليد سليمان ومحمد مجدي أفشة، في الماتش التي تمت إقامة بينهما، في محيط مأسبقات الجولة الخامسة والعشرون من مأسبقة الدوري المصري الرائع.
اقرأ أيضًا.. فايلر يوضح فرصة مشترِكة كفرا مع المارد الأحمر أمام الإسماعيلي بعد انتهاء وقفه
وأضاف مانويل جوزيه خلال لقاءه عبر قناة المارد الأحمر: “حصلنا على خطوة مهمة لحصد لقب الدوري المصري، وإلا أن نصف الماتش الأول تأدية الفريقين كان هزيلًا، المارد الأحمر عليه صاحب مسئوليةيات أكثر، وبالتأكيد درجة حرارة الجو كان فأنها نفوذًا على تأدية اللاعبين”.
تابع: “نصف الماتش الأول لم يكن هناك فيه أي تهييج، وكان قدت هناك فرص أكثر للأهلي وأخطاء دفاعية، وإلا أن تمَكّن المارد الأحمر أن يمكسب بالماتش، ولم يستطع أن يحرز أهدافا أكثر بداع التأدية الحمايةي لحرس الأطراف الحدودية”.
وواصل:” اللاعب رقم 28 في حرس الأطراف الحدودية – جريندو – كان قويًا ولم ينهزم الكرة، ومدرب المارد الأحمر كان سعيدا بتغييراته لأنةها ساعدت في تغيير إيقاع الماتش، وشاركت في مبالغة قوة المارد الأحمر خلال اللقاء”.
استكمل: “نتيجة عادلة وإلا أن حرس الأطراف الحدودية فاجئني، لأنةه في مسفرية من الماتش أدى بشكل جيد ولعب على افأنهجمات المرتدة، وخلق مبالغة عن فرصة لإحداث هدف، ورأيي المتواضع أن رجل الماتش هو جريندو اللاعب رقم 28 من حرس الأطراف الحدودية”.
ذكر: “وليد سليمان ليس لديه الفرصة أن يبدأ الماتش، قبل هذا كان يمكن هذا، وإلا أن مع حرارة الجو لا يستطيع، والحاوي لديه فنيات عالية جدًا”.
أردف: “أشاهد أن المارد الأحمر ربح في الماتشات الأخيرة ما بين الدقيقة 80 إلى 90، ووليد سليمان أكثر ضرورةيته أن يدخل نصف الماتش الثاني عن أن يبدأ الماتش بداع الحرارة العالية”.
اختوقع: “بما أن المارد الأحمر لديه 17 نقطة تفرقه عن الفريق الأبيض صاحب الترتيب الثاني، فلن يرتاح لاعبيه حتى يحققوا المكسب في الأربع ماتشات المقبلة، ليركز الفريق على المسفرية المقبلة من دوري أبطال إفريقيا”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *