التخطي إلى المحتوى
عمرو الجنايني: لم أجامل المارد الأحمر أو القلعة البيضاء.. ولا ظروف حرجة في منتخب الشبان

شدد عمرو الجنايني رئيس اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، أن الجبلاية واجهت صعوأصبح عديدة خلال المسفرية الزمن الفائتة، وإلا أن الأتعاب كللت بانتهاء الدوري ووصل المارد الأحمر والقلعة البيضاء إلى خكامِلي دوري أبطال افريقيا.
وقال الجنايني في تصريحات تلربحية عبر فضائية “أون تايم سبورتس”: “اللجنة الخماسية تعمل بهدف تقصي أهداف معينة”.
وأضاف: “واجهنا صعوأصبح هائلة لإرجاع الدوري، وتم تكليل مأتعابنا بوصول المارد الأحمر والقلعة البيضاء لخكامِلي دوري أبطال إفريقيا للمرة الأولى في الزمان الزمن الفائت وأنا أسعد شخص في العالم بداع هذا”.
طالع | خاص.. اتحاد الكرة يقرر مد مسفرية القيد مساندةًا لـ المارد الأحمر والقلعة البيضاء في خكامِلي إفريقيا
وأردف: “نتمناها ماتش تليق باسم مصر، ونتمنى روح رياضية ومستوى فني عالي ونعطي برقية للعالم، هي ماتش للتاريخ قد لا نشاهد هذا من جديد”.
وتابع معلقًا على هروب لاعبين من منتخب الشبان: “لا تبقى ظروف حرجة في منتخب الشبان، وجميع الأشياء يتم حفأنه أول بأول و(ياما دقت على الرأس طبول)”.
وواصل: “نذلل كل العقأصبح أمام المنتخب الأول بهدف تقصي طموح الحشود”.
واختوقع: “طبقت اللوائح وأشهد الفأنه أنني لم أجامل المارد الأحمر أو القلعة البيضاء أو أي طرف، وأعتذر لكل من أحزنته أو أحنقته، إلا أن والفأنه لم أفعل إلا الصحيح وتطبيق اللوائح”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *