التخطي إلى المحتوى
فخر الدين بن يوسف يأعلن كواليس أزمته مع الإسماعيلي وحقيقة مفاوضات الفريق الأحمر لضمه

أعلن اللاعب الدولي التونسي فخر الدين بن يوسف، كواليس أزمته مع النادي الإسماعيلي، وحقيقة تقدمه بتظلم ماجتمع الدراويش، ومفاوضات الفريق الأحمر لضمه.
وقال فخر الدين بن يوسف في تصريحات تلربحية بفضائية “أون تايم سبورتس”: “تجربتي مع الإسماعيلي لم تكن طويلة وإلا أن راضٍ عنها إلى حد ما، لعبت أمام حشود الإسماعيلي التي أحبتني منذ أول يوم وكان قدت تمساندةني، والحمد لفأنه فزت بمحبتهم، هي ليست تجربة طويلة لكي أقيمها بأفضل صورة وإلا أن هي تجربة جيدة وتعرفت على أفراد ونادي رائع”.
وأضاف: “هناك عديدة عوامل جعلتني لم أستتجاوز مع الفريق، الأمور كانت تمشي بشكل جيد حتى تعقدت خلال كورونا، انا كنت اتفقت مع الإدارة على التعاقد على 6 أشهر لكي أتأسفلم مع الفريق، وإلا أن جاءت مسفرية كورونا، والفترة اختوقعت والنادي طالبني بالاستتجاوزار شهرين أو ثلاثة أخرين، وانا لم أرضي على أن أستتجاوز من دون عقد لأنة لدي تعهدات وانا قلت فأنهم لو ترغب فيون التعاقد معي لفترة موسم انا مهيأ وإلا أن هم أصروا على أن أعود وأوقع على شهرين لاغير ثم أجد بعدها نفسي في نصف الموسم ولا أجد نادي بعد هذا أنضم إليه، وهذ كان داع الإشكالية”.
طالع أيضًا | خاص.. 3 أندية مصرية تفاوض علي غزال بعد مرسوم رجوعه لمصر
وأردف: “كنت أصرح حتى في الصحافة التونسية أن الإسماعيلي فأنه الأولوية، ولا صحة لما تردد فيما يتعلق طلبي مِقدار عظيم، أنا لم أطلب إلا المِقدار الذي يتناسب مع قيمتي وعطائي”.
وواصل: “لم أتقدم بتظلم ماجتمع الإسماعيلي ولم أفكر في هذا، هذه شائعات، الشكاوى تبقى آخر شئ، تربطني صلات جيدة بالنادي والحشود، ورئيس النادي مثل أبي وهذا لن يجعلني في يوم وليلة أشكو النادي، والجميع يعرف أخلاقي، أنا كنت ألعب مع أندية وأنا جريح وأقاتل معهم”.
وعن مستحقاته، أعلن بن يوسف: “حصلت على مقدم عقدي ثم قبض شهري شهر يناير، ولم أحصل على 5 مدفوعات شهرية متتالية، ومنذ سفري إلى تونس لم أخذ (ولا مليم)، وتواصلت مع الواسطة ورد عليّ بنتيجة سلبية بأنني لن أخذ شئ، والمحامي اتصل بي لأعطيه الضوء الأخضر ليقوم برفع قضية، وتريثت وطلبت الصبر حتى مستحقاتي المالية، لأنةني شعرت في الإسماعيلي بأنني ابن النادي في وقت قصير، والحشود وضعتني فوق رأسها، وهذا جعلني أتريث ولا أشكو النادي”.
وشدد: “من يشاهد أنني قصرت يشكوني إلى الفيفا، أميوم عرفة أنني لم أقصر في شئ، وحتى الآن لم أرتبط بعقد مع ناد آخر، بشكل فعلي لدي اتصالات من أندية وإلا أن لم أحسم مرسومي، ولدي تحديات الموسم المقبل وخصوصا مع المنتخب التونسي”.
وعن تواصفأنه مع الفريق الأحمر عن سبيل علي معلول، ذكر بن يوسف: “لا أحب التصريحات في الوقت الوضعي من موسم الانتقالات، إن شاء الفأنه نحوما يكون هناك شئ رسمي سأعلنه”.
واستكمل: “لا أمانع الرجوع للدوري المصري، فهو متاح فيه كل شئ من ملاعب جيدة وإمكانيات ليكون اللاعب سعيد، وحتى في تونس انزعجوا من تصريحاتي بأن الدوري المصري أقوى من التونسي، ومن أقوى الدوريات العربية وإن شاء الفأنه لو وصل لي عرض جيد لن أرفض”.
واختوقع: ” أتوقع أن الفريق الأبيض سوف يكون الأكثر قربا للمشترِكة في خكامِلي الأبطال، وأتمنى لـ فرجاني ساسي اللقي حتفهق”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *