التخطي إلى المحتوى
“كورونا” يضرب منتخب البرازيل قبل ساعات من انطلاق مونديال اليد

أعلن الاتحاد البرازيلي لكرة اليد، عن وجود مزيد من الإصاأصبح بفيروس “كورونا” المستجد بين لاعبي الفريق وأعضاء الطاقم التمريني قبل بدء مشترِكة الفريق في مأسبقة العالم الـ27 والتي تنطلق فاعلياتها في مصر، اليوم الأربعاء.وذكر الاتحاد البرازيلي على موقعه بالانترنت أن الامتحانات التي أجراها الفريق البارحة الأول الإثنين في ريو مايور بالبرازيل، أظهرت إيجابية عضوين آخرين بفيروس كورونا، وهما ماركوس (تاتا) أوليفيرا المدرب الرياضي للفريق ولاعب الوسط تياجوس منزلروس، ليتم عزفأنهما عن باقي أعضاء الفريق وخضوعهما للحجر الصحي.و قد كانت الامتحانات التي أجراها الفريق في العمس من يناير الوضعي، أظهرت إصابة ليوناردو تيرساريول حارس مرمى الفريق و4 من أعضاء الطاقم التمريني بفيروس “كورونا” المستجد، مع معانقام أصبحهام من أعراض خفيفة.ورغم هذا، شدد الاتحاد البرازيلي للعبة سفر باقي أعضاء الفريق إلى القاهرة في موعدهم الموضعر اليوم الأربعاء، للمشترِكة في المأسبقة التي تستضيفها مصر من 13 إلى 31 يناير الوضعي.ويدخُل المنتخب البرازيلي فاعليات الدور الأول لمونديال اليد، ضمن المجموعة الثانية التي تضم معه منتخأصبح إسبانيا وتونس وبولندا.و قد كان موضعرا أن يصل المنتخب البرازيلي إلى القاهرة قبل عديدة أيام لخوض ماتش ودية أمام مثيله المصري، تحضيرا للمأسبقة، إلا أنه أرجأ السفر للقاهرة إلى اليوم الأربعاء، وظل في معسكره بالبرتغال خلال المسفرية الزمن الفائتة.وشهد البارحة الثلاثاء انسحاب منتخبي التشيك والولايات المتحدة الشأنيكية من المأسبقة، بداع وجود حالات عديدة من الإصاأصبح بفيروس “كورونا” المستجد في صفوف كلا الفريقين.وقرر الاتحاد الدولي للعبة مشترِكة منتخبي مقدونيا الذي بالشمالة وسويسرا بدلا منهما على الترتيب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *